الرئيسيةالمجموعاتالتسجيلدخول
شاطر | 
 

 هدي السنة في بيان قيمة العلم والعلماء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
najo



عدد المساهمات: 69
تاريخ التسجيل: 20/11/2008

مُساهمةموضوع: هدي السنة في بيان قيمة العلم والعلماء   الأربعاء 28 يناير 2009, 11:50 pm

وضعية تعلمية
الملف : من هدي السنة النبوية.
عنوان الوحدة :هدي السنة في بيان قيمة العلم و العلماء.
المستوى التعليمي للمتعالمين : 2ثا ك ش.
الكفاءة المستهدفة : القدرة على تحليل الحديث واستنباط الأحكام الواردة فيه
علاقة الوحدة بما سبق من وحدات : المؤهلون لحمل مسئولية الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .
مفردات الوحدة : قراءة الحديث -شرح المفردات- الإيضاح و التحليل- الفوائد و الإرشادات.
زمن إنجاز الوحدة : ساعة
أولا : وضعية الانطلاق
- بما تقدم الإنسان و تميز عن غيره من المخلوقات ؟بالعلم.
ما هو موقف الإسلام منه؟
دعا إليه في العديد من الآيات و الأحاديث و رغب فيه لما فيه من فضائل و هذا ما نحاول أن نستنبطه من هذا الحديث.
ثانيا : وضعية بناء التعليمات
قراءة الحديث
شرح المفردات










المعنى الإجمالي









طلب العلم طريق للجنة





ثواب و شرف طلب العلم




فضل العالم على العابد







- ما رواه أبو داود عن أبي الدرداء -رضي الله عنه-: يقول صلى الله عليه وسلم:[ من سلك طريقا يلتمس فيه علما سهل الله له به طريقا إلى الجنة، وإن الملائكة لتضع أجنحتها لطالب العلم رضا بما يصنع، وإن العالم ليستغفر له من في السماوات ومن في الأرض حتى الحيتان في جوف الماء، وإن فضل العالم على العابد كفضل القمر ليلة البدر على سائر الكواكب، وإن العلماء ورثة الأنبياء، وإن الأنبياء لم يورثوا دينارا ولا درهما وإنما ورثوا العلم فمن أخذه أخذ بحظ وافر].
ما هي معاني هذه المفردات في الحديث؟
سلك: سار.
يبتغي: يطلب.
تضع أجنحتها:1-أن الملائكة تتواضع لطالب العلم2- أو تعظم طالب العلم.3- تحمله عليها فتعينه على بلوغ قصده.
4- أنها تبسط أجنحتها بالدعاء لطالب العلم. 5- أنها تكف عن الطيران وتجلس في مجالس وحلق العلم والذكر تنزل بالرحمة عليهم بحظ
وافر: كامل.
ما هي أهم موضوعات هذا الحديث؟
1- بيان جزاء طالب العلم. 2- بيان فضل طالب العلم. 3- بيان أن العالم يتقدم على العابد.
4- بيان أن العلماء هم ورثة الأنبياء. 5- بيان أن العلم فيه الخير كله.
1- ما هو جزاء طالب العلم؟ الجنة أو الوصول به إلى الجنة.
أن من يسلك طريق العلم ويحضر حلق العلماء فإنه يسلك بابا من أبواب الجنة، ويسلك طريقا من الطرق التي تلج به في النهاية إلى جنات النعيم بإذن الله تعالى.
كيف ذلك؟ إما بالعلم بحقيقة وجود الله و كيفية عبادته أو أن يوقفه إلى الأعمال الصالحة الموصلة إليها بواسطته.و لهذا نجد الإسلام يحث عليه و يرغب فيه و في مجالسة العلماء و الأخذ منهم.
ما هو العلم أو العلماء الذين يتحدث عنهم الحديث؟
والمقصود بالعالم والمتعلم والعلماء الجامعون بين العلم النافع والعمل به .فالعالم هو الذي يخشى الله بعلمه وفي عمله وقوله تعالى: إنما يخشى الله من عباده العلماء إن الله عزيز غفور.
2- ما هو فضل طالب العلم أو العالم في الحديث؟
1) دخول الجنة. 2) تنزل الملائكة بالرحمة و حضور مجالسه.3) استغفار الخلائق له.4) أن يرث الأنبياء و مهمتهم.
كيف يدل قوله صلى الله عليه وسلم: وإن الملائكة لتضع أجنحتها لطالب العلم رضا بما يصنع على فضل طلب العلم؟
إذا كان ينافس في دعاء الرجل الصالح أو من يُظن صلاحه فكيف بدعاء الملائكة
ما الذي يحمل الحيتان أن تدعوا لمعلم الناس الخير؟
قالوا: لأن العالم هو الذي يعلم الناس الإحسان إلى الحيوان، ويعلم الناس ما يحل منها وما يحرم.

وقوله صلى الله عليه و سلم: >>فضل العالم على العابد كفضل القمر على سائر الكواكب<<؟
في الحديث تشبيه مطابق لحال القمر والكوكب: فالقمر يضيء الآفاق للعالَم وكذلك العالِم، والكوكب يضيء لنفسه وإن تجاوز فإنه يتجاوز غير بعيد وكذلك العابد الذي عبادته تنفعه في نفسه وتنفع الناس المحيطين به.
2- في هذا الحديث تشبيه للعالم والعابد بالقمر والكوكب ومعناه أيضا تشبيه للجاهل بالليل في ظلمته.
3- لماذا شبه النبي صلى الله عليه وسلم العالم بالقمر ولم يشبهه بالشمس مع أن نور الشمس أقوى؟
والسبب يعود لأمرين:
أ- أن نور العالم مُستفاد من غيره، القمر يستفيد ضوءه من الشمس فكذلك العالم يستفيد علمه من النبي صلى الله عليه وسلم.
ب- أن الشمس لا يلحقها اختلاف من أول الشهر إلى آخره، لكن القمر يلحقه اختلاف فتارة يكون بدرا، وتارة يكون هلالا، وتارة يزيد وتارة ينقص، وكذلك العلماء فمنهم من هو في علمه كالبدر في تمامه، ومنهم من هو أقل من ذلك بليلة، وبليلتين وهكذا.
لماذا كان تقديم العالم على العابد في الفضل و المنزلة؟
لان العالم يفيد نفسه و غيره فيؤدي العبادة عن اقتناع و على أحسن وجه كما انه يفيد غيره في ما يحتاجون إليه من أنواع العلوم أما العابد عبادته تنفعه في نفسه وتنفع الناس المحيطين به فقط.
قوله صلى الله عليه وسلم:[ وإن العلماء ورثة الأنبياء، وإن الأنبياء لم يورثوا دينارا ولا درهما وإنما ورثوا العلم فمن أخذه أخذ بحظ وافر ].
فإذا كان الأنبياء هم خيرة خلق الله تعالى، فكذلك ورثتهم هم خيرة العباد بعد الأنبياء عليهم الصلاة والسلام. فالعلماء هم قادة الأمة نحو الطريق المستقيم وهذا هو الميراث الحقيقي. ولهذا يقال أن أعرابيا دخل في حلقة ابن مسعود -رضي الله عنه-، فرأى الناس قد تحلقوا على ابن مسعود -رضي الله عنه-، فقال لابن مسعود: ماذا يريد هؤلاء؟ على ما اجتمع هؤلاء؟، قال: اجتمعوا على ميراث محمد صلى الله عليه وسلم.
ما هي الفوائد والإرشادات التي يمكن استخلاصها؟
- الترغيب في طلب العلم ومجالسة أصحابه .
- العلم عند المسلمين عبادة و طلب العلم فريضة على الذكر والأنثى وأول كلمة نزلت في القرآن (اقرأ)
- للعلماء في الإسلام مكانة عالية دل عليها الكتاب والسنة.
- وفيه الأمر بطاعة العلماء والتحذير من الإساءة إليهم.
- الدعوة إلى الحفاظ على ميراث النبي صلى الله عليه وسلم بالعلم.

ثالثا : الوضعية الختامية
أذكر أدلة أخرى تدل على مكانة العلم والعلماء في الأسلام.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

هدي السنة في بيان قيمة العلم والعلماء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» أول نوفمبر 1954 بيان ثورة و عنوان لموقع
» معلومات زراعية قيمة
» معجزة النخيل بين العلم والقرآن
» مجموعة من الخطب و دروس العلم الشرعي لسماحة الشيخ محمود الحوت
» المجزوءة الأولى: الوضع البشري. درس الشخص. محوري الهوية الشخصية و قيمة الشخص

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 ::  :: -