الرئيسيةالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 نماذج أسئلة من قطر2

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
najo



عدد المساهمات : 71
تاريخ التسجيل : 20/11/2008

مُساهمةموضوع: نماذج أسئلة من قطر2   الخميس 25 ديسمبر 2008, 2:08 pm

المادة : التربية الإسلامية الفصل الأول ( 2000/2001م )
أولاً : التفسير
أجب عن الأسئلة الآتية
السؤال الأول :
قال الله تعالى : " إن الله يأمركم أن تؤدوا الأمانات إلى أهلها وإذا حكمتم بين الناس أن تحكموا بالعدل إنّ الله نعمّا يعظكم به إنّ الله كان سميعاً بصيراً  يا أيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم فإن تنازعتم في شئٍ فردّوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر ذلك خيرٌ وأحسن تأويلاً " .
اقرأ النص جيداً ثم أجب عن الآتي :
أ – استخلص الأمور الأربعة التي أمر الله بها عباده من خلال الآيتين .
ب- من القواعد الأصولية ( العبرة بعموم اللفظ لا بخصوص السبب )
وضّح القاعدة على ضوء فهمك للنص وسبب النزول .
.
السؤال الثالث : قال الله تعالى : " قالت رسلهم أفي الله شكٌّ فاطر السموات والأرض يدعوكم ليغفر لكم من ذنوبكم ويؤخّركم إلى أجلٍ مسمىً قالوا إن انتم إلا بشرٌ مثلنا تريدون أن تصدّونا عمّا كان يعبد آباؤنا فأتونا بسلطانٍ مبينٍ " .
اقرأ النص جيداً ثم أجب عن الآتي :
أ – ما معنى فاطر ؟ وما نوع الاستفهام في قوله تعالى " أفي الله شكٌّ " ؟
ب- بَيَّن النصُّ أنّ الإيمان تتحقق به رحمتان . وضح ذلك .
جـ- حدّد من النص ما يأتي :
1- الدليل العقلي على وجود الله سبحانه وتعالى .
2- شبهة من شبهات المشركين في عدم قبول دعوة الرسل .
السؤال الرابع : قال الله تعالى : " وإذا أردنا أن نهلك قريةً أمرنا مترفيها ففسقوا فيها فحق عليها القول فدمّرناها تدميراً  وكم أهلكنا من القرون من بعد نوحٍ وكفى بربك بذنوب عباده خبيراً بصيرا‍ً من كان يريد العاجلة عجّلنا له فيها ما نشاء لمن نريد ثم جعلنا له جهنّم يصلاها مذموماً مدحوراً  ومن أراد الآخرة وسعى لها سعيها وهو مؤمنٌ فأولئك كان سعيهم مشكوراً  كلاً نمدّ هؤلاء وهؤلاء من عطاء ربك وما كان عطاء ربك محظوراً  انظر كيف فضّلنا بعضهم على بعض وللآخرة أكبر درجات وأكبر تفضيلاً " .
اقرأ النص جيداً ثم أجب عن الآتي :
أ – ما المراد بالعاجلة ؟
ب- في الآيات سنّة من سنن الله الكونية التي لا تتخلف . بيّن ذلك .
جـ- خَصَّ النصُ المترفين بالذكر دون غيرهم . علّل ذلك .
د- المؤمنون تتفاوت درجاتهم في الآخرة . دلّل على ذلك من السنة النبوية .
هـ- يعتقد بعض الناس أن صاحب الرفاهية والأموال الكثيرة في الدنيا مَرضِيٌّ عنه ، كيف ترد على ذلك ؟
السؤال الخامس :

ثانياً : الحديث الشريف
أجب عن الأسئلة الآتية :
السؤال الأول : عن عبدالله بن مسعود عن النبي  قال : " إن الصدق يهدي …" . أكمل الحديث إلى نهايته .

السؤال الثاني :عن أبي سعيد  أن النبي  قال : " لتتبعن سنن من قبلكم شبراً بشبر ، وذراعاً بـذراع ، حتى لو سلكوا جحر ضب لسلكتموه " قلنا يا رسول الله ، آليهود والنصارى ؟ قال " فمن " .
اقرأ النص جيداً ثم أجب عن الآتي :
أ – اكتب ما تعرفه عن راوي الحديث ( أبي سعيد ) من حيث اسمه ونسبه - ومن حيث روايته للحديث النبوي .
ب- علّل لما يأتي :
1. نهي الرسول  عن التشبه باليهود والنصارى وغيرهم .
2. كون الحديث من معجزات النبي  .
3. ضرب المثل بجحر الضب .
السؤال الثالث :
عن ثوبان  قال : قال رسول الله  : يوشك الأمم أن تداعى عليكم كما تداعى الأكلة إلى قصعتها " فقال قائل : ومن قلة نحن يومئذ ؟ قال : بل أنتم يومئذ كثير ، ولكنكم غثاء كغثاء السيل ، ولينزعنّ الله من صدور عدوكم المهابة منكم ، وليقذفن الله في قلوبكم الوهن ، قال قائل : يا رسول الله ، وما الوهن ؟ قال حب الدنيا وكراهية الموت " .
اقرأ النص جيداً ثم أجب عن الآتي :
أ – ما معنى تداعى عليكم ؟
ب- أخبر النبي  عن أربعة أمور تحدث لنا ، تدل على ضعفنا أمام أعدائنا ، وهي واقعة اليوم . استخلصها من الحديث .
جـ- استنتج من الحديث كيفية الخروج من المآزق المشار إليها في الحديث .
السؤال الرابع :
السؤال الخامس ثالثاً : البحوث الإسلامية
أجب عن الأسئلة الآتية :
السؤال الأول :
أ- الإسلام دين ودولة ، أو عقيدة وشريعة . اشرح هذه العبارة .
ب- للشورى فوائد عديدة اذكر اثنتين منها .
جـ- قارن بين الحدود والتعزيرات من حيث التعريف .
د- هات الدليل على ما يأتي :
1- التعاون على حراسة القيم والفضائل والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر من واجبات
السؤال الثاني :
أ
ب- علل لما يأتي :
1- صلاحية الشريعة الإسلامية للتطبيق في كل زمان ومكان .
2- وجوب اتباع الحكم الصادر عن طريق الإجماع وعدم جواز مخالفته .
جـ- حدّد المصادر التبعية للشريعة الإسلامية في كل مما يأتي :
1- النظر إلى الأجنبية حرام ، ولكن يجوز للطبيب أن يرى من المرأة الأجنبية ما يقتضي
علاجها النظر إليه .
2- تحريم سبِّ آلهة المشركين لكونه يؤدي إلى سبهم لله تعالى .
3- إجماع الصحابة على جمع القرآن الكريم في عهدي أبي بكر وعثمان رضي الله عنهما .
السؤال الثالث :
أجب عن ( أ ) أو ( ب ) :
أ – قارن بين الإسلام وغيره من حيث مجالات التكافل .
ب‌- وضّح الدلالة اللغوية لكلمة ( التكافل ) .
أجب عن ( جـ ) و ( د ) :
جـ- اذكر مثالين على اهتمام الإسلام بالتكافل الاجتماعي في محيط الأمة .
د - على أي شئ يمكن أن نستدل بالنصين التاليين في موضوع التكافل :
1- قال الله تعالى : " لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من
دياركم أن تبرّوهم وتقسطوا إليهم " .
2- قال رسول الله  : " المؤمنون تتكافأ دماؤهم " .

المـادة : التربية الإسلامية الفصل الأول لعام ( 2001/2002م )
المجموعة الأولى
أجب عن الأسئلة الآتية :
السؤال الأول : السؤال الثاني : قال تعالى:" يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً  "
اقرأ الآية الكريمة جيداً ثم أجب عن الآتي:
أ – علل: وجوب طاعة الحاكم على المسلمين .
ب- ما سبب نزول قوله تعالى " فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول "؟
ج- ما المقصود بأولي الأمر ؟ ومتى تجب طاعتهم ؟
د– بيّن مرجع اسم الاشارة في قوله تعالى " ذلك خير وأحسن تأويلاً" ؟
السؤال الثالث : اقرأ الآيات جيداً ثم أجب عن أحدهما :
أولاً : قال الله تعالى : ( قَالَتْ رُسُلُهُمْ أَفِي اللَّهِ شَكٌّ فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ يَدْعُوكُمْ لِيَغْفِرَ لَكُمْ مِنْ ذُنُوبِكُمْ وَيُؤَخِّرَكُمْ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى قَالُوا إِنْ أَنْتُمْ إِلاّ بَشَرٌ مِثْلُنَا تُرِيدُونَ أَنْ تَصُدُّونَا عَمَّا كَانَ يَعْبُدُ آبَاؤُنَا فَأْتُونَا بِسُلْطَانٍ مُبِينٍ  قَالَتْ لَهُمْ رُسُلُهُمْ إِنْ نَحْنُ إِلاّ بَشَرٌ مِثْلُكُمْ وَلَكِنَّ اللَّهَ يَمُنُّ عَلَى مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَمَا كَانَ لَنَا أَنْ نَأْتِيَكُمْ بِسُلْطَانٍ إِلاّ بِإِذْنِ اللَّهِ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلْ الْمُؤْمِنُونَ  ) .
أ – فسّر معاني المفردات الآتية : 1- فاطر. 2- أجل مسمى .
ب- استنتنج من الآيتين الرحمتين اللتين تتحققان بالايمان .
ج – علل : بشرية الرسل رحمة من الله تعالى .
ثانياً : قال الله تعالى : " وَإِذَا أَرَدْنَا أَنْ نُهْلِكَ قَرْيَةً أَمَرْنَا مُتْرَفِيهَا فَفَسَقُوا فِيهَا فَحَقَّ عَلَيْهَا الْقَوْلُ فَدَمَّرْنَاهَا تَدْمِيرًا  وَكَمْ أَهْلَكْنَا مِنْ الْقُرُونِ مِنْ بَعْدِ نُوحٍ وَكَفَى بِرَبِّكَ بِذُنُوبِ عِبَادِهِ خَبِيرًا بَصِيرًا  " .
أ – متى تتحقق سنة الله تعالى في إهلاك المجتمعات واستئصالها ؟ .
ب- علل : ذكر الله لقصص الأولين وما حل بهم .
ج- اشرح قوله تعالى " وكفى بربك بذنوب عباده خبيراً بصيراً "


المجموعة الثانية
أجب عن الأسئلة التالية :
السؤال الأول : عن أبي هريرة رضي الله عنه ، قال : قال رسول الله  :
" من دعا إلى هدى …………… . أكمل الحديث الشريف إلى نهايته .

السؤال الثاني: عن عبدالله بن مسعود  عن النبي  قال :
" إن الصدق يهدي إلى البر ، وإن البر يهدي إلى الجنة ، وإن الرجل ليصدق حتى يكتب عند الله صديقاً  وإن الكذب يهدي إلى الفجور ، وإن الفجور يهدي إلى النار، وإن الرجل ليكذب حتى يكتب عندالله كذاباً ".
أقرأ الحديث الشريف جيداً ثم أجب عن الآتي :
أ – اكتب ثلاث فضائل من فضائل عبدالله بن مسعود  .
ب- ما معنى كلمة البر؟
ج- الأعراض التي تغتال فطرة الانسان كثيرة . عدّدها.
د – ما المقصود من إجابة النبي  بـ " لا " عندما سئل " أيكون المؤمن كذاباً "؟
هـ- استخلص في ثلاث نقاط ما يرشد إليه الحديث الشريف .

السؤال الثالث : عن عائشة رضي الله عنها ، زوج النبي  " أن قريشاً أهمهم شأن المرأة المخزومية التي سرقت ، فقالوا: من يكلم فيها رسول الله  ؟ فقالوا : ومن يجترئ عليه إلا أسامة بن زيد ، حب رسول الله  ؟ فكلمه أسامة، فقال الرسول  : " أتشفع في حد من حدود الله تعالى " ؟ ثم قام ، فاختطب ، ثم قال : " إنما أهلك الذين قبلكم أنهم كانوا إذا سرق فيهم الشريف تركوه ، وإذا سرق فيهم الضعيف أقاموا عليه الحد ، وايم الله لو أن فاطمة بنت محمد -  - سرقت لقطعت يدها " .
أ – فسّر معاني المفردات التالية :
1- أهمهم .
2- يجترئ .
3 – ما نوع الاستفهام في قوله  " أتشفع" ؟
ب : علل ما يأتي :
1- توسل القرشيين بأسامة بن زيد عند رسول الله  .
2- شرف الجاني ومكانته لا تسقط عنه الحد.
3- ضرب الرسول  المثل بابنته فاطمة الزهراء .

ج- ماذا قال النبي  لبني مخزوم عندما جاؤوا ليفتدوا المرأة السارقة بالمال؟

د – ماذا قال النبي  للسارقة بعد إقامة الحد عليها ؟



المجموعة الثالثة
أجب عن الأسئلة الآتية :
السؤال الأول : أ – عرّف اثنين مما يأتي اصطلاحاً : 1- القياس. 2- الاجتهاد. 3- الإجماع.

السؤال الثاني: أ - استدل على ما يأتي من السنة النبوية :
1- وجوب التكافل في محيط الحي .
2- تساوي المسلم مع أخيه المسلم في المجتمع المسلم من حيث الأهمية ، وتمثيلهما كتلة واحدة.

ج- قارن بين التعزيرات والقصاص من حيث التعريف .

السؤال الثالث : أ - حدّد المصادر التبعية " الوسائل التبعية " في كل مما يأتي :
1- إباحة نظر الطبيب للمرأة الأجنبية .
2- قتل الجماعة بالواحد .
3- النهي عن سب المشركين وآلهتهم .

ج- وضح الفرق بين التكافل الاجتماعي والضمان الاجتماعي .

د – علل لما يأتي: :
1- أمر الله رسول الله  بمشاورة المسلمين مع أنه معصوم بالوحي .
2– عدم صلاحية الإنسان للتشريع مع أن الله أنعم عليه بالعقل والتمييز.

( انتهت الأسئلة
الفصل الأول (2000/2001م ) المادة : التربية الإسلامية

السؤال الأول :
أ-
ب- قال تعالى :
2- ( وإذا أردنا أن نهلك قريةً أمرنا مترفيها ففسقوا فيها فحقّ عليها القول فدمرناها تدميراً  وكم أهلكنا من القرون من بعد نوحٍ وكفى بربك بذنوب عباده خبيراً بصيراً  من كان يريد العاجلة عجّلنا له فيها ما نشاء لمن نريد ثمّ جعلنا له جهنّم يصلاها مذموماً مدحوراً  ومن أراد الآخرة وسعى لها سعيها وهو مؤمنٌ فأولئك كان سعيهم مشكوراً  )

اقرأ الآيات جيداً ثم أجب عن الآتي :
1- الاستئصال والتدمير سنّةٌ جارية على الأمم ، فمتى يكون ذلك ؟
2- أشارت الآية الثالثة إلى صنفٍ من الناس ، فما صفاتهم ؟ وما العقوبة التي أُعدّت لهم ؟
3- وضح كيف يمكن التحرر من عبودية الدنيا وشهواتها ؟

ج- أجب عن أسئلة إحدى الفقرتين التاليتين : قال الله تعالى :
( قالت رسلهم أفي الله شكٌّ فاطر السماوات والأرض يدعوكم ليغفر لكم من ذنوبكم ويؤخركم إلى أجلٍ مسمّىً قالوا إن أنتم إلا بشرٌ مثلنا تريدون أن تصدّونا عمّا كان يعبد آباؤنا فأتونا بسلطان مبين  قالت لهم رسلهم إن نحن إلا بشرٌ مثلكم ولكن الله يمنّ على من يشاء من عباده وما كان لنا أن نأتيكم بسلطان إلا بإذن الله وعلى الله فليتوكل المؤمنون  وما لنا ألا نتوكل على الله وقد هدانا سبلنا ولنصبرنّ على ما آذيتمونا وعلى الله فليتوكل المتوكلون  )
اقرأ الآيات جيداً ثم أجب :
1- في قوله تعالى ( أفي الله شكٌّ ) استفهام إنكاري ، فَلِمَ ينكر الله سبحانه وتعالى على الكافرين ذلك ؟
2- قولة الكافرين والظالمين في مواجهة دعوة النبوة كانت واحدة ، وضح ذلك من خلال فهمك
للآيات الكريمة .
حدّد موقف رسل الله من المكذبين .
علل : قد تعجز الفطرة عن الاهتداء لوجود الله تعالى .
ما معنى : ( فاطر ) ؟

قال الله تعالى :
( السؤال الثاني :
1– عن ابن مسعودٍ  عن النبي  قال : " إن الصدق يهدي إلى البِرِّ…………… "
أ - اكتب الحديث الشريف من حفظك إلى آخره .
ب- من خلال معرفتك براوي الحديث – ابن مسعود  - اكتب عن :
1- نسبه . 2- هجرته . 3- إسلامه . 4- شهادة الرسول  بمنزلته .


3) علل ما يأتي :
أ- تذكير الخصوم برقابة الله تعالى .
ب- خوف الناس من تولي القضاء .
4) اشرح ما يأتي مع الدليل : لو أصاب القاضي أو أخطأ فهو مأجور .

3- أجب عن أحد السؤالين الآتيين ( اختياري ) :
1– عن أبي سعيد  ، أنّ النبي  ، قال : " لتتبعن سنن من قبلكم ، شبراً بشبر ، وذراعاً بذراع ، حتى لو سلكوا جحر ضب لسلكتموه " قلنا : يا رسول الله ، آليهودَ والنصارى ؟ قال : " فمن " ؟ ( البخاري )
اقرأ الحديث جيداً ثم أجب :
‌أ- فسِّر معنى ( سنن من قبلكم ) .
‌ب- ما المراد من إخبار الرسول  بمَ سيكون عليه حال الأمة ؟
‌ج- ( التقليد ضياع لكيان الأمة الإسلامية ) وضح هذه العبارة .
‌د- متى يعود للأمة المسلمة كيانها وتتحقق شخصيتها المستقلة ؟

2– عن ثوبان  ، قال : قال رسول الله  : يوشك الأمم أن تداعى عليكم كما تداعى الأكلة إلى قصعتها " فقال قائل : ومن قلة نحن يومئذ ؟ قال : " بل أنتم يومئذ كثير ، ولكنكم غثاء كغثاء السيل ، ولينزعن الله من صدور عدوكم المهابة منكم ، وليقذفنّ الله في قلوبكم الوَهْن " قال قائل : يا رسول الله ، وما الوَهْن ؟ قال : " حبُّ الدنيا وكراهية الموت " ( أبو داود والبيهقي في دلائل النبوة )
اقرأ الحديث جيداً ثم أجب :
‌أ- فسِّر معنى ( القصعة ) .
‌ب- إلام يشير هذا الحديث ؟ وما الحكمة من ذلك ؟
‌ج- بِمَ شبّه الرسول عليه الصلاة والسلام كثرة عدد المسلمين في الحديث ؟ ولماذا ؟
‌د- دلّل من القرآن الكريم على أنّ الكيد للإسلام والمسلمين مستمر والتآمر دائب عليهم .

السؤال الثالث : أجب عن الآتي :
3 ما الفرق بين مفهومي التكامل والضمان الاجتماعي ؟
4- للشورى فوائد جمة ، اذكر اثنين منها .
7- دلّل على اثنين مما يلي :
‌أ- الإحسان مرتبة فوق مرتبة العدل .
‌ب- عصمة الأمة من الخطأ .
‌ج- 8- أجب عن أحد السؤالين التاليين :

( 1 ) عرّف ما يلي : أ- القياس اصطلاحاً - التعزيرات .
( 2 ) أ- الأمة في أمس الحاجة للاجتهاد الجماعي لأمرين ، اذكرهما .
ب‌- متى يتم الأخذ بالمصلحة المرسلة ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبو النجيب أيمن



عدد المساهمات : 106
تاريخ التسجيل : 22/12/2008

مُساهمةموضوع: شكر   الجمعة 26 ديسمبر 2008, 1:25 pm

شكرا على الافادة، ودمت مفيدا دائما.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبو ابتهال



عدد المساهمات : 114
تاريخ التسجيل : 06/11/2008
العمر : 45
الموقع : البيض

مُساهمةموضوع: رد: نماذج أسئلة من قطر2   الثلاثاء 30 ديسمبر 2008, 8:58 pm

مجهود كبير بارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
نماذج أسئلة من قطر2
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الفئة الثانية :: قسم الامتحانات والمسابقات-
انتقل الى: